أخر تحديث : الأربعاء 2 أغسطس 2017 - 11:48 صباحًا

الخطاب الملكي وضع الأصبع بشكل شجاع وصريح على الاختلالات التي تعرقل مسيرة المملكة (فاعل جمعوي

بتاريخ 2 أغسطس, 2017 - بقلم harbal
الخطاب الملكي وضع الأصبع بشكل شجاع وصريح على الاختلالات التي تعرقل مسيرة المملكة (فاعل جمعوي

بني انصار24.كوم

بروكسل   –

 

قال محمد الحموتي، رئيس الجمعية المغربية البلجيكية (ماربيل)، إن الخطاب الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الأمة بمناسبة الذكرى الثامنة عشر لعيد العرش، وضع الأصبع بشكل شجاع وصريح على الاختلالات التي تعرقل مسيرة المملكة على مستوى الإدارة والعمل السياسي.

 

فبالنسبة لهذا الفاعل الجمعوي، والذي يعمل أيضا كصحفي في عدد من المنابر الإعلامية البلجيكية والأوروبية، فإن خطاب جلالة الملك، الذي كان جد متوقع سواء في المغرب أو خارجه، كان واضحا بما فيه الكفاية اتجاه المسؤولين في الإدارة العمومية والفاعلين السياسيين بمختلف مستوياتهم، داعيا إياهم بأداء مهامهم على الوجه الأمثل أو الانسحاب.

 

وبعدما أبدى تفاؤله بخصوص أثر هذا الخطاب على العمل السياسي، أكد السيد الحموتي، المنحدر من منطقة الريف وأحد المدافعين عن الثقافة الأمازيغية، على أن فقدان الثقة في الإدارة وفي السياسيين كان السبب في اندلاع أحداث الحسيمة.

 

وأبرز من جهة أخرى، قرار جلالة الملك منح العفو الملكي على مجموعة من المعتقلين الذين لم يرتكبوا جرائم أو أعمال خطيرة خلال الأحداث التي شهدتها منطقة الحسيمة، مشيرا إلى أن إطلاق سراح هؤلاء الأشخاص ” الذين لم يقوموا إلا بالمطالبة بحقوقهم الاجتماعية والثقافية ” لقي إشادة عالية من قبل أفراد الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا.

 

وأكد أن ” هناك مجموعة من المغاربة في بلجيكا يريدون العودة للبلاد، للاستقرار فيها والمساهمة في تنميتها، لكن بطء الإدارة يضعف من عزيمتهم ” داعيا إلى مضاعفة المبادرات التحسيسية لدى أعضاء الجالية المغربية حول الفرص التي يمكن أن يقدمها المغرب.