أخر تحديث : الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 9:38 صباحًا

مفتش الديستي الخائن وبارونات المخدرات بالناظور وجها لوجه أمام المحكمة

بتاريخ 11 أكتوبر, 2017 - بقلم harbal
مفتش الديستي الخائن وبارونات المخدرات بالناظور وجها لوجه أمام المحكمة

بني انصار٢٤.كوم

تقرير

علمنا من مصادر موثوقة أن مفتش مديرية مراقبة التراب الوطني المعتقل، سوف تتم مواجهته مع بارون المخدرات “أ.م” الذي اعتقل في أحد الفنادق المصنفة بمدينة إفران، والذي كان المفتش يسرب له معلومات حساسة تتعلق بمراقبة نشاطه في تهريب المخدرات، وذلك يوم الثلاثاء 17 أكتوبر الجاري لدى قاضي التحقيق بفاس.

كما ينتظر أن يتم استقدام الأخوين الغزاوي، المعتقلين بسجن عكاشة بالدار البيضاء، بعد اعتراف المفتش بالتعامل معهما، وبتلقي عمولات منهما، كانت آخرها بمناسبة عيد الأضحى الأخير.

يذكر أن المفتش المعتقل، والذي يبدأ اسمه بحرف “س” من مواليد 1983 ينحدر من مدينة تارجيست، كان تحت التصنت من مدة، بعدما أصبح محط شك رؤسائه، حيث كانت مفاجأتهم كبيرة بعدما تأكد بأنه يمد بارونات مخدرات بمعلومات حساسة حول مراقبة الأمن لهم، كان آخرها مكالمته مع البزناس “أ.م” الذي اعتقل في إفران وهو يخبره بأن معلومات وردت على الإدارة المركزية للديستي من الناظور تقول بأن العملية التي يهيئ لها لتهريب 5 طن من المخدرات من أحد شواطئ الناظور قد تم كشف ترتيباتها وتفاصيلها.

وكان المفتش “س”، حسب ما اعترف به، يتلقى عمولة تتراوح ما بين 30 و 40 ألف درهم عن كل تسريب معلومات. وقد اعترف تلقائيا لمحققي “البسيج” بكل العمليات التي قام بها والمبالغ التي تلقاها.

كما اعترف المفتش بتعامله مع الشقيقين الغزاوي، الذين كان يتواصلان معه من داخل زنزانتيهما بسجن عكاشة.