أخر تحديث : الإثنين 10 سبتمبر 2018 - 6:53 مساءً

عشابون ومواقع إلكترونية تبيع مواد جنسية خطيرة بالناظور

بتاريخ 10 سبتمبر, 2018 - بقلم Harbal
عشابون ومواقع إلكترونية تبيع مواد جنسية خطيرة بالناظور
 متابعة

تفاجأ النشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، بتداول العديد من الصور والفيديوهات الصادمة والمثيرة الخاصة بإعلانات تشجع الرجال على اقتناء منتوجات خاصة بتقوية القدرة الجنسية والزيادة في حجم العضو الذكري.

– بيع الوهم للرجال مقابل مبالغ تصل لـ ”1400 درهم”

بطريقة مثيرة و ”بلا حشمة بلا حيا”، كشفت شابة تعمل في بيع منتوج جنسي أنها تتوفر على منتوج ”جيل” خاص بتكبير العضو الذكري، يتم إدخاله إلى المغرب بطرق قانونية، مشيرة إلى أن سعر هذا المنتوج الروسي الصنع يتراوح ما بين ألف درهم و”1400 درهم”، وتظهر نتائجه بعد أيام فقط من استخدامه، مؤكدة أنها قامت ببيع كمية جد مهمة خلال الأشهر الأخيرة، غير آبهين بالعوارض الجانبية لهذا المنتوج والتي قد تتسبب في تدهور الحالة الصحية للراغب في استخدامه.

– عشابون بالناظور يبيعون منتوجات جد خطيرة

بائع أعشاب يملك محلا بالناظور، يضع رقم هاتفه في صفحته بالفيسبوك، أوضح أن مئات الأشخاص مدمنون على منتجاته التي يقول إنها تقوي القدرة الجنسية وتمكن مستخدمها من الزيادة في حجم قضيبه، اعترف بأن هذه المنتجات التي يطلق عليها ”الفياغرا الطبيعية”، قد تكون خطيرة إذا ما تم إدماج مواد عليها رفض الكشف عنها، مشددا على أن أسعار منتجه تصل لـ 400 درهم، و”الهوس” الذي يعد مرضا نفسيا، دفع برجال إلى إدمان هذه المنتجات.

– مواد خطيرة تباع للرجال والنهاية قد تكون الموت أو الإصابة بمرض خطير

وعلاقة ببيع هذه المنتجات، أشارت طبيبة متخصصة أن بعض المنتجات والتي تخضع للرقابة لا تشكل خطرا على حياة الرجال، مشددة في الوقت نفسه أن الأمر الخطير والذي قد تكون عواقبه وخيمة على صحة الرجل وقدرته هو استخدامه ما يسمى بـ ”الأعشاب الطبيعية” والتي قد تحتوي على مواد سامة، يتسبب الاستخدام الخاطئ لها في تدهور صحة مستخدميها.