أخر تحديث : الأحد 7 أكتوبر 2018 - 6:08 مساءً

جمعية الجزيرة للبيئة والتنمية تقصف رئيس جماعة بوعرك

بتاريخ 7 أكتوبر, 2018 - بقلم Harbal
جمعية الجزيرة للبيئة والتنمية تقصف رئيس جماعة بوعرك

بني انصار24:  متابعة

أعربت جمعية الجزيرة للبيئة والتنمية، في بيان توصل “بني انصار24” بنسخة منه، عن استنكارها ازاء ما وصفته بـ’’التهم المجانية التي أطلقها رئيس جماعة بوعرك ضد ساكنة ثايزاث‘‘.

وتعود تفاصيل الموضوع إلى الخميس الماضي، حيث شهدت جماعة بوعرك حدثا غريبا في دورة أكتوبر، إذ استغل الرئيس الفرصة لتهريب النقاش من الفضائح التي تأتي على رأسه واحدة تلوى الاخرى موجها بذلك انتقادات لاذعة لوسائل الاعلام ذات المصداقية الكبيرة ومهاجما منطقة ثايزاث فقط لأن ساكنتها تطالب بحقها في الماء الشروب بالرغم من أن نفس الرئيس سبق وأكد في بيان قبل يومين أن هذه المادة الحيوية يعتبرحقا دستوريا لكل المواطنين.

وقال البيان ’’إن رئيس جماعة بوعرك اعتبر فضح تماطله في تزويد منطقة ثايزاث بالماء الصالح للشرب مجرد مزايدة على شخصه، وأن المنطقة عبارة عن مجمع سكني عشوائي فقط ولا يستحق هذه المادة الحيوية‘‘.

واضافت الجمعية، إن رئيس جماعة بوعرك الذي يمثل ساكنة جماعة ثايزاث رغما عنه، أخطأ في حق هذه الاخيرة، كونها تتوفر على الوثائق القانونية التي تثبت توفرها على تسوية الوضعية التي أطلقتها المملكة قبل عقود من الزمن، ولا يمكن اعتبار المنطقة مثل التجزئات السرية التي تظهر فجأة أو بين ليلة وضحاها لكون سكانها عمروا فوقها أزيد من 200 سنة.

إلى ذلك، دقت الجمعية المنتقدة لسياسة مجلس جماعة بوعرك، ناقوس الخطر للسلطات العمومية حول خطورة التهم التي جاءت على لسان الرئيس امام مسمع أعضاء المجلس خصوصا ان السلطات العمومية تبقى الجهاز الساهر على السير العادي للحياة العامة للمواطنين والمواطنات المغاربة.